عقب النجاحات التي حققتها اللجنة كمشروع إفطار الصائم بالحرم

“تراحم مكة” تحقق درع الريادة في الملتقى السابع للجان بالمنطقة الشرقية

"تراحم مكة" تحقق درع الريادة في الملتقى السابع للجان الشرقية

سبق- مكة المكرمة: تحت رعاية أمير المنطقة الشرقية، الأمير سعود بن نايف بن عبد العزيز، حققت اللجنة الوطنية لرعاية أسر السجناء والمفرج عنهم وأسرهم “تراحم مكة”، درع الريادة في تنوع البرامج والأنشطة المقدمة للأسر المنتسبة لها، وذلك في ختام فعاليات الملتقى السابع للجانها، الذي استضافته لجنة “تراحم” بالمنطقة.

وسلّم خلال الاحتفال مدير عام السجون بالمملكة، نائب رئيس اللجنة الوطنية لرعاية السجناء والمفرج عنهم “تراحم”، اللواء إبراهيم بن محمد الحمزي، درع الريادة لرئيس مجلس إدارة لجنة “تراحم مكة” يحيى بن عطية الكناني، كما قدم الأمين العام للجنة محمد بن عائض الزهراني شهادات الشكر والتقدير للجان.

يذكر أن هذا التكريم جاء عقب النجاحات التي حققتها لجنة تراحم مكة المكرمة، في برامجها وأنشطتها المتنوعة بين اجتماعية ونفسية وخدمية، تمثلت في العديد من المشاريع، كمشروع إفطار الصائم في الحرم المكي الشريف طوال العام، والذي يهدف إلى توظيف أبناء أسر السجناء فيه، وبرنامج دعم الأسر المنتجة (صنع في مكة)، وبرنامج تدريب وتوظيف أسر السجناء، ومشروع سداد الإيجارات المتعثرة، ومشروع سداد فواتير الكهرباء عبر موقع اللجنة الإلكتروني، بالإضافة إلى جناح تراحم لتسويق منتجات الأسر بالمعارض، والبازارات المقامة بمنطقة مكة المكرمة وكذلك توظيف نحو 100 فتاة في مركز الخدمات بالشميسي.